التقنية المالية FinTech

خزنة و خوارزمي فينتشرز تطلقان صندوق تمويل سعودي لدعم الشركات الناشئة في المنطقة

أعلنت خزنة، المنصة الإقليمية المتخصصة في تقديم الخدمات المالية الرقمية للأفراد والشركات متناهية الصغر والمحدودي التغطية البنكية، عن تأسيس كيان تجاري جديد في المملكة العربية السعودية بالتحالف مع خوارزمي فينتشرز (KV)، وهو صندوق تمويل سعودي يستثمر في الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بدعم من مستثمرين بارزين من القطاع الخاص ومكاتب تمويل عائلية.

ستبدأ الشركة ممارسة الأعمال بعد الحصول على التراخيص اللازمة من الجهات الرقابية.

يأتي هذا التوسع في إطار جهود خزنة لتحل محل البدائل النقدية غير الرسمية في المنطقة، من خلال تقديم حل رقمي بنموذج عمل مبتكر.

حققت خزنة نجاحًا كبيرًا في مصر، من خلال التعاقد مع أكثر من 300 شريك من كبرى الشركات والوصول لأكثر من 500 ألف مستخدم حتى الآن، بالإضافة إلى جمعها 30 مليون دولار في جولات تمويلها الأولى من مستثمرين عالميين، بما في ذلك Quona Capital وSpeedinvest، بالإضافة إلى تسهيل ائتماني من Lendable.

وأشار البيان إلى أن الدكتور إبراهيم المعجل سيشغل منصب رئيس مجلس الإدارة لشركة خزنة في السعودية من خلال شراكتهم مع خوارزمي فينتشرز

وصرح بأنهم قاموا بالاستثمار في خزنة في مراحل مبكرة من عمر الشركة، وأنهم يعتقدون في قدرتها على التوسع في السوق السعودية وخارجها، مشيرًا إلى الفريق الإداري المتميز لخزنة وقدراتها التقنية المتميزة.

كما تم تعيين محمد بن عبد الله اليوسف شريكًا مؤسسًا ورئيسًا تنفيذيًا لشركة خزنة في المملكة،أعرب عن بالانضمام إلى خزنة في السعودية لدعم الشمول المالي في إطار برنامج تطوير القطاع المالي، كجزء من رؤية 2030.

وأضاف أنه جذبه لخزنة نموذج عملها الفريد وفريق العمل ذو الخبرة الواسعة.

وعلق عمر صالح، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة خزنة القابضة، على هذا التوسع، مشيرًا إلى تركيزهم على المملكة العربية السعودية كأكبر اقتصاد في المنطقة وأكثر الأسواق جاذبية، ودور التقنية المالية في برنامج تطوير القطاع المالي كجزء من رؤية 2030، مما يجعل السعودية واحدة من المراكز العالمية المرتقبة للتكنولوجيا المالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى