الشركات الناشئة

لا يمكنك تعلم القيادة بسيارة متوقفة

نعيش في زمنٍ سريع الوتيرة، يملؤه الناجحون والمحظوظون، الذين ربما حالفهم الحظ ليكونوا في خانة الناجحين، دون أن يُسجّلوا قصص نجاح تُذكر. لذا، ركّز طاقتك على الطريق الذي تسلكه لبناء قصة نجاحك، ولا يكن هدفك فقط أن تكون في القمة، بل الأهم هو الطريق الذي سلكته لتحقيق النجاح.
نصيحة أقدمها دائمًا لجيل ما بعد الألفية الثانية، أطلقت عليها “النصيحة الذهبية لل Gen Z”. تقول: لا تقلق كثيرًا بشأن المستقبل، ولكن احرص على أن تستيقظ يوميًا لتقدم أفضل ما لديك. أفضل ما لديك في يوم معين قد يكون مختلفًا عن أفضل ما لديك في يوم آخر. كذلك، أفضل ما لديك في شهر معين يختلف عن أفضل ما لديك في شهر آخر، فنحن بشر وطاقاتنا تتأثر بعوامل كثيرة، منها الوضع النفسي والعائلي والصداقات وحتى حالة الطقس!
أن تقدم أفضل ما لديك لا يعني أن تقدم مجهودًا بشكل متكامل 100٪ يوميًا، بل أن تحسن استخدام الطاقة التي لديك خلال هذا اليوم. قد تكون طاقتك في أحد الأيام تعادل 20٪ فقط من إمكانياتك، لذلك إذا قمت بتقديم 20٪ من طاقتك خلال هذا اليوم، فأنت بالفعل قدمت أفضل ما لديك.
وعندما تنجح، سيكون مفتاح نجاحك هو الاستمرارية، وفي حال الفشل، فأنت قد قدمت أفضل ما لديك في ظروف محددة و غالباً سيكون هذا الفشل هو مفتاحك للنجاح مستقبلاً.

أسرع طريق لتحقيق النجاح هو أن تبدأ اليوم وتكتشف مسارك وأنت في الطريق. إذ لا يمكنك تعلم القيادة بسيارة متوقفة!

Noor Alzayer

مستشار ادارة الشراكات والرعايات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

قم بالتسجيل فى نشرتنا البريدية

ابق على اطّلاع دائم بكل جديد في عالم ريادة الأعمال