استثمار جريءدول الخليج

شركة Belong تجمع تمويلًا بقيمة 1.5 مليون دولار لتوسيع وجودها ومكافحة وحدة الأفراد

أعلنت شركة التواصل الاجتماعي “Belong”، والتي نشأت في دبي، عن حصولها على تمويل إضافي بقيمة 1.5 مليون دولار لتعزيز خدماتها وزيادة قاعدة مستخدميها، مما يرفع إجمالي الأموال التي تم جمعها إلى 3.5 مليون دولار.

ستستخدم الشركة هذا التمويل لمواصلة تسريع نموها وتحقيق أهدافها، بالإضافة إلى توسيع وتعزيز وجودها في مدن مثل نيويورك وسان فرانسيسكو ودبي.

شهدت “Belong” نموًا ملحوظًا في نموذج الاشتراك، وشهدت زيادة في التثبيتات العضوية من خلال برنامج الإحالة الخاص بها، كما قامت بالتوسع في مدن جديدة في الولايات المتحدة.

تتيح هذه المنصة للمستخدمين فرصة بناء صداقات من خلال التفاعل مع الأشخاص المحليين في مجموعات ومناقشات مشتركة، وحضور الأحداث المباشرة، واكتشاف ملفات شخصية محلية متوافقة باستخدام أداة البحث.

قال مايك أسكيو، مؤسس والرئيس التنفيذي لـ “Belong”: “تحل “Belong” مشكلة واقعية هي وحدة الأفراد، وقد أثبتنا بوضوح أن التطبيق الذي نمتلكه والذي نشأ في دبي يعمل بشكل ممتاز داخل دبي وفي أسواق أكثر نضجًا مثل الولايات المتحدة. نحن نعبر عن امتناننا العميق لدعم المستثمرين وفريق العمل لدينا ولقاعدة مستخدمينا المتنامية، الذين يشاركون في رؤيتنا، ويدعمونها بقوة”.

وأضاف أسكيو: “أكثر من 58% من البالغين في الولايات المتحدة، أو ما يزيد عن 192 مليون شخص، يتحدثون عن شعورهم بالوحدة، وفقًا لاستطلاع أجرته “Cigna” مؤخرًا. نحن نعتقد أن حل هذه المشكلة أمر ذو أهمية كبيرة، ولذلك نفخر بتوسيع حلاً لها في جميع أنحاء الولايات المتحدة، ونلتزم بالقضاء على وباء الوحدة على الصعيدين الوطني والعالمي”.

من جانبه، قال مات غازيانو، مؤسس ومدير العمليات في “Belong”: “خلال مسيرتنا، عملنا باستمرار مع المستخدمين والبيانات لتحسين “Belong” وضمان سرعة وكفاءة استجابته من التواصل مع الأشخاص ذوي الاهتمامات المشتركة عبر الإنترنت إلى لقائهم في الواقع، مع الحفاظ على هذا الشعور بالانتماء إلى الناس في مجتمعاتهم المحلية”.

وفي الختام، قال غازيانو: “المشكلة الرئيسية التي نقوم بحلها تنبع من حقيقة أن التطبيقات الاجتماعية الرئيسية غالباً ما تكون غير اجتماعية. لذلك، سواء كنت جديدًا في المدينة أو قد عشت فيها لسنوات، فإننا نقدم للجميع فرصة لتجربة هذا الشعور الإيجابي بالانتماء عند التفاعل مع “Belong”، حيث يكون الجميع مرحِبًا ومساعدًا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى