الشركات الناشئة

مطعم Furahaa يُحدث ثورة نباتية في المملكة العربية السعودية

مع انتشار التوعية بأهمية التغذية الصحية والاهتمام المتزايد بالبيئة والحيوانات، أصبحت القوائم النباتية خيارًا شهيرًا لدى الكثيرين حول العالم. وفي هذا السياق، قام العديد من السعوديين بمشاركة صور وتجاربهم على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن القائمة النباتية الجديدة التي قدمها مطعم “Furahaa”، والتي يمكن الآن طلبها حصريًا عبر تطبيق هنقرستيشن لتوصيل الطعام في المملكة العربية السعودية.

في هذا السياق، أُسست شركة “Furahaa” من قبل رائد الأعمال الشاب آرثر ديفيلييه، وهي الآن تحظى بشعبية متزايدة في المملكة العربية السعودية. تقدم هذه العلامة التجارية الفرنسية الناشئة قائمة نباتية بالكامل تتضمن وجبات سريعة مثل البرجر والبطاطس المقلية، وهي وجبات يعشقها الكثيرون.

شركة “كيه بي دبليو فينتشرز“، التي أسسها الأمير خالد بن الوليد بن طلال، استثمرت في “Furahaa” في مايو 2021، ورحب الأمير بالعلامة التجارية الجديدة في السوق السعودية. وأشاد بالترحيب الحار الذي واجهته “Furahaa” من قبل المستهلكين، مؤكدًا دعمهم لدخولها إلى سوق المملكة. وقال الأمير خالد: “نبارك لشركة ‘Furahaa’ على الأصداء الإيجابية الواسعة التي حظيت بها لدى المستهلكين السعوديين خلال وقتٍ قياسي”.

لا يقتصر الأمر على مشاركة الأخبار والصور على منصات التواصل الاجتماعي فقط، بل انتقلت الأخبار أيضًا إلى مجموعات الفيسبوك النباتية في المملكة العربية السعودية، حيث شهدت مناقشات مليئة بالحماس بين المستخدمين حول هذا الإطلاق الجديد، حيث شاركوا الصور وعبّروا عن آرائهم.

يجدر بالذكر أن “Furahaa” في فرنسا تدير ثلاثة شركات تابعة لها بجانب المطعم، وهم “PlantB2B” و”ViVeg”. تتميز هذه العلامة التجارية بتوظيف الأشخاص الصم، وتشجع على إقامة أسواق عمل تشمل جميع فئات المجتمع.

يعتبر دخول “Furahaa” إلى السوق السعودية أول ظهور لها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وقد حققت نجاحًا كبيرًا مع تفاعل إيجابي واسع على منصات التواصل الاجتماعي. إن هذه الخطوة تعكس الزخم المتزايد للنمو في صناعة الأغذية النباتية والاهتمام المتزايد بالبيئة والصحة في المملكة العربية السعودية والمنطقة بشكل عام.

بهذا الإطلاق الناجح، يُظهر “Furahaa” كيف يمكن للأعمال الناشئة والمبتكرة تلبية احتياجات السوق وكسب دعم المستهلكين من خلال تقديم خيارات نباتية لذيذة وصحية. إن هذا الإنجاز يعزز أيضًا الوعي بأهمية التغذية النباتية والاستدامة في المملكة العربية السعودية، ويمثل خطوة مهمة نحو مستقبل صحي وصديق للبيئة.

يظهر نجاح “Furahaa” كنموذج للشركات الناشئة التي تقدم حلاً للتحديات البيئية والصحية بطرق مبتكرة ولذيذة، وتسعى لتحقيق التنمية المستدامة والتوعية بأهمية تغذية صحية ومستدامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى